الإثنين 13 شوال 1445
11:01 ص |

ممثل فيلم “قلب الرقة” يتحدث عن مخاطر تصوير الفيلم في سوريا

ممثل فيلم “قلب الرقة” يتحدث عن مخاطر تصوير الفيلم في سوريا

في حوار له مع وسائل الإعلام الإيرانية على هامش فعاليات مهرجان فجر الـ42، تحدث النجم محمدرضا شريفي نيا عن مشاركته في فيلم “قلب الرقة” من اخراج “خير الله تقياني بور” وانتاج “سعيد برويني”.

وقال شريفي نيا: في البداية، لم يكن من المفترض أن أذهب إلى سوريا وألعب دور “عباس” في هذا الفيلم وعلى اساس الحديث الذي دار بيني وبين المخرج قبل انضمامي الى الفيلم كان من المقرر أن لا أذهب إلى سوريا وأن الدور الذي ألعبه يجب أن يكون في إيران، على أية حال، بعد قراءة السيناريو والتعرف على شخصية “عباس”، قررت أن أذهب إلى سوريا وألعب الدور هناك.

وأضاف شريفي نيا: قبل أن نذهب إلى سوريا، قيل لنا عدة مرات أن الوضع هناك ليس آمنا، ولكن في ذلك اليوم بالضبط عندما كنا في سوريا، اندلع صراع مسلح بين مجموعتين! حتى في اليوم الأخير، أتذكر أن قنبلة انفجرت بالقرب من موقع التصوير واضطررنا إلى ترك بعض المعدات والعودة إلى إيران، ثم ذهبنا إلى سوريا مرة أخرى لأخذها.

موضوع “قلب الرقة” يدور حول محور المقاومة والأحداث الفريدة التي تحدث في هذا المجال، وكما يوحي الاسم، فهو يركز على أحداث السنوات القليلة الماضية في سوريا.

ويقوم بأداء ادوار الفيلم شهرام حقيقت دوست، فرهاد قائميان، محمد رضا شريفي نيا، هدايت هاشمي، عبدالرضا نصاري، مصطفى ساساني، شادي مختاري و… .

لسوء الحظ، متصفحك الحالي قديم وغير مدعوم!

من فضلك إستخدم متصفحات من قبيل Google Chrome و Mozilla Firefox.